أسهمت الخطة الاستباقية التي نفذتها شركات المطاحن الأربعة بالمملكة في شهر شعبان الماضي في مكة المكرمة والمدينة المنورة لتلبية احتياجات ضيوف الرحمن من منتجات الدقيق خلال شهر رمضان المبارك من خلال إتاحة كميات إضافية للمستفيدين عند الطلب تعادل ” 10% ” من الحصص المخصصة لهم بمنطقتي مكة المكرمة والمدينة المنورة لمواجهة الزيادة في أعداد زوار بيت الله الحرام والمسجد النبوي .
وأوضح معالي محافظ المؤسسة العامة للحبوب رئيس مجلس إدارة شركات المطاحن المهندس أحمد بن عبدالعزيز الفارس, أن هذه الخطة تأتي انطلاقاً من توجيهات من القيادة الرشيدة وحرصها الدائم على كل ما يخدم ضيوف الرحمن ويمكنهم من أداء مناسكهم بكل يسر وسهولة والعودة لأهلهم سالمين غانمين.
وأشار المهندس الفارس إلى أن هذا الخطة أسهمت في عدم وجود نقص في منتجات المطاحن لدى جميع المستفيدين من أصحاب المخابز والمواطنين والمقيمين والزوار، مشيراً إلى أن شركات المطاحن تحتفظ بمخزون استراتيجي على مستوى فروعها يبلغ (2,5) مليون كيس كمخزون استراتيجي, وذلك لمواجهة أي طلبات إضافية محتملة .
وأفاد الفارس أنه يمكن ضخ أي كميات من هذا المخزون للسوق عند الحاجة، مشيراً إلى أن هذا المخزون لا يشمل الإنتاج اليومي الذي يغطي حاجة الاستهلاك كاملة.

مـــقــــتـــرح

وكيل إمارة الباحة يفتتح فعاليات الصيف في محافظات المنطقة

Share  تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور