تبرعت عائلة الشيخ محمد بن صالح بن سلطان لجمعية الأيتام ” إنسان ” بمبلغ مليون ومائة وخمسون ضمن برنامج العطاء المتواصل والذي تدعمه العائلة سنوياً. هذا وقالت الأستاذة جواهر بنت محمد بن صالح بن سلطان ان هذا الدعم لجمعية انسان يأتي ضمن الدعم المتواصل منذ أيام الوالد الشيخ محمد بن صالح بن سلطان رحمه الله الذي كان من المؤسسين والداعمين لجمعية الأيتام إنسان ونحن أسرته نواصل مسيرة الخير والعطاء على خطاه. وأضافت إن ما تقدمه الجمعيات الخيرية وفي مقدمتها جمعية إنسان هذه الجمعية التي يستظل بدوحتها آلاف الأيتام وقد سار أفراد الشعب على خطى قادتنا فدعموها ماديا ومعنويا، وإن والدي الشيخ محمد بن صالح بن سلطان رحمه الله من الذين شاركوا في تأسيس الجمعية ودعمها بحياته بماله وجهده، وما تقدمه أسرته من دعم من خلال برنامج العطاء المتواصل ما هو إلا سيرا على ذلك نفس المنهج. أسأل الله أن يجعلها في ميزان حسناته مشيرة الى أن جمعية انسان لم تكن أن تحقق أهدافها السامية لولا توفيق الله ثم حرص وتفاني القائمين عليها والعاملين بها وايمانهم بعظم الرسالة التي يؤدونها فلهم جميعا خالص الدعاء بالتوفيق، وفق الله الجميع الى كل خير.
وبدوره شكر الأستاذ صالح اليوسف مدير جمعية “انسان” عائلة الشيخ محمد بن صالح على عطائهم المتواصل والدعم لجمعية “انسان ” داعيا الله عز وجل أن يجعلها في موازين حسناتهم وأضاف إن برنامج العطاء المتواصل الذي ترعاه أسرة الشيخ محمد بن صالح منذ عدة سنوات ما هو إلا رافد من روافد الخير لجمعية إنسان حيث يشتمل على عدة أفرع من أهمها فرع التعليم والصحة والأدوات المنزلية والايجارات والحج والعمرة وتستفيد منه مئات الأسر المحتاجة بالجمعية. وبدوري أقول لأسرة الشيخ ان والدكم رحمه الله من الرعيل الأول الذي ساهم في تأسيس الجمعية فبذل الجهد والمال فجئتم من بعده وسرتم على نهجه واقتفيتم أثره دعما لمسيرة الجمعية. غفر الله له ولأسرته وأسأل الله ان يجعل ما قدم في حياته وما قدمتم من بعده في ميزان حسناته ورفعة له في درجاته في الجنة وأن يجزيكم الله خير الجزاء.

مـــقــــتـــرح

أمير منطقة مكة المكرمة ونائبه يشيدان بنجاح خطة موسم العمرة

Share أشاد صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل