دشن المركز العالمي لمكافحة التطرف “اعتدال” في أول أعماله حملة إلكترونية تحت شعار “الحياة بلا تطرف”؛ بهدف مخاطبة رواد مواقع التواصل الاجتماعي باللغتين العربية والإنجليزية؛ سعياً منه لنشر قيم التسامح والاعتدال، ودعم خطاب يشجع على قبول الآخر.
وشهدت الحملة في يومها الأول تفاعلاً كبيراً من قبل مرتادي موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”؛ حيث بلغ عدد مشاهدات وسم الحملة أكثر من 20 مليون مشاهدة في اليوم الأول، وبلغ عدد التغريدات أكثر من 4 آلاف تغريدة، كما حرصت الحملة على نشر قصص صحفية وعدد من الإحصائيات والعلامات البارزة في سلوك المتطرفين على موقع “فيسبوك”.
وارتكزت الحملة، على صناعة المحتوى الخاص بها من خلال فريق من المتخصصين المهنيين إقليمياً ودولياً وأساتذة الجامعات في مجالات البحوث والإعلام والتكنولوجيا والفكر، ممن لديهم قدرات عالية في استخدام أحدث تقنيات النشر.

مـــقــــتـــرح

شرطة مكة تكشف تفاصيل طعن شاب من أرباب السوابق لوالدته ومحاولة دهسها

Shareتمكنت شرطة منطقة مكة المكرمة من ضبط شاب