أصدرت إدارة الحشود بوكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي مرئياتها عن الأيام الماضية من الشهر الكريم وذلك استمراراً للجهود المبذولة من قبل الإدارات الخدمية والرقابية واللجان المشكله والتي كان لها الدور الفعّال بعد إرادة الله في الحفاظ على انسيابية حركة المصلين والمحافظة على جميع الممرات خالية من أي معوقات للحركة خلال الفرائض وصلاة التراويح خلال الفترة الماضية  .
وأكد مدير إدارة الحشود بوكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي المهندس فوزي بن عبدالهادي الحجيلي أنه لوحظ كثافة في الدخول عبر المداخل الشمالية للساحات وكذلك الغربية و أن كثافة المصلين تتركز داخل المسجد النبوي وساحاته الغربية والشمالية والشرقية إضافة إلى كثافة متوسطة في السطح لصلاة العشاء والتراويح ، الأمر الذي دعى إلى صدور توجيهات وكيل الرئيس العام بتمكين المصلين من الصلاة في سطح المسجد النبوي لصلوات المغرب والعشاء والتراويح والتهجد والفجر ، وذلك تسهيلاً على المصلين وللاستفادة من الطاقة الاستيعابية للسطح ، مبينا أنه قد تم تخصيص عدد من الأبواب للدخول إلى مصليات النساء  25و29 من القسم الشرقي الشمالي و 13 و17 من القسم الغربي الشمالي .
وأهاب المهندس الحجيلي بالزوار والمصلين إلى اتباع تعليمات موظفي إدارة الأبواب وأفراد قوات الأمن بعدم الدخول للمسجد عند اكتمال طاقته الاستيعابية وعدم قفل الممرات أو الصلاة أمام الأبواب حفاظاً على سلامة المصلين واتباع الأنظمة , حيث يأتي ذلك لتوفير وتسخير كافة الامكانيات لخدمة مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم وتحقيق تطلعات ولاة الأمر -حفظهم الله – في خدمة ضيوف الرحمن وتمكين الزوار والمصلين من تأدية عباداتهم بكل يسر وسهولة .

مـــقــــتـــرح

نائب أمير المدينة المنورة يشارك أهالي المدينة فرحتهم بالعيد المبارك

Shareشارك صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن خالد