كشفت شركة (DJI) الصينية المتخصصة في تصنيع الطائرات دون طيار التجارية وغير التجارية الأربعاء، عن أحدث طائرتها دون طيار المسماة “سبارك” (Spark) صغيرة الحجم التي يبلغ وزنها أقل من باوند واحد، إلا أن هذا الوزن لم يمنع الشركة من إضافة العديد من المميزات القوية ضمن هذا الحجم الصغير.

واتجهت صناعة الطائرات بدون طيار خلال الأشهر الستة الماضية إلى تقليص حجم الطائرات لجعلها أكثر قابلية للحمل والنقل والوصل إليها، وتمكنت شركة (DJI) الصينية من تقليص حجم الطائرة إلى جانب تقليص ثمنها بعد أن كانت الطائرات التي تطلقها الشركة يقترب سعرها من حوالي ألف دولار أمريكي.

وتكلف الطائرة الجديدة حوالي 500 دولار أمريكي مما يضعها في مواجهة مباشرة مع الطائرات منخفضة التكلفة من شركات (Parrot) و(Yuneec) و(ZeroTech)، وتمتلك الطائرة متحكمات ذكية مثل (ActiveTrack) و(TapFly) المتواجدة في نسخة الطائرة دون طيار الأعلى مواصفات (Phantom 4).

ويمكن استعمال متحكمات الإيماءات للتحكم بالطائرة والسماح لها بالمناورة في أي اتجاه، كما يمكن استعمال الهاتف الذكي للسيطرة على الطائرة لمسافة تصل إلى 109 ياردة، مع وجود بطارية تسمح لها بالطيران لمدة 16 دقيقة متواصلة عبر شحنه واحدة عبر منفذ من نوع (Micro USB).

وتنوي الشركة بيع الطائرة مع حزمة ملحقات تتضمن منصة للشحن والمراوح وبطارية إضافية وجهاز تحكم عن بعد والمزيد غيرها مقابل 200 دولار أمريكي إضافية عن السعر الأصلي، ويجري تدعيم الكاميرا الموجودة عبر مثبتي انحراف محوريين بحيث يمكنها التقاط فيديوهات بدقة (1080p) وصور ثابتة بدقة 12 ميغابيكسل.

وتسمح الميزة الجديدة المسماة (QuickShot) للطائرة دون طيار بالتقاط فيديوهات تصل مدتها إلى دقيقة واحدة وتحريرها ضمن 10 ثواني للسماح للمستخدم بسرعة مشاركتها عبر حساباته على منصات التواصل الإجتماعي المختلفة، كما تمتلك الطائرة أجهزة استشعار تتمثل بكاميرا استشعار (3D) و”غلوناس” ونظام تحديد المواقع (GPS) تسمح لها بتفادي العقبات.

وتصل سرعة الطائرة القصوى إلى 31 ميلاً في الساعة، وتتوفر بعدة ألوان هي الأبيض والأزرق والأخضر والأحمر والأصفر، وفتحت الشركة باب الطلبات المسبقة حيث يتوقع أن تبدأ شحنها بحلول 15 يونيو (حزيران) 2017.

مـــقــــتـــرح

مدير ومنسوبو مركز الأمير مشاري للجودة وتحسين الأداء يهنئون ويبايعون ولي العهد

Shareرفع سعادة مدير مركز الأمير مشاري للجودة وتحسين